Post Image بشرة

للسمراء الميزو افضل من البيلينغ


السبت 2019/01/12

خاص-snobarabia

كثيرات من النساء ولا سيما السمراوات يخشين البيلينغ المقشر ويتجنبن إجراءه لما يرلفقه عادة من احمرار في الوجه او تقشر خفيف للطبقة السطحية وكذلك لحساسية الجلد من بعده . وهن على حق في ذلك لأن البيلينغ لا يلائم كل البشرات لا بل قد يعرض بعضها للاذى. فهل من بديل عنه؟

 

اليوم باتت هناك خيارات أخرى تعطي مفعول البلينغ في تجديد الخلايا السطحية و منح النضارة و الإشراق للوجه و تخفيف البقع و الشوائب اللونية دون الإزعاجات المعتادة المرافقة عموماً للبيلينغ. ومن بين هذه الخيارات الميزوثيرابي التي تعتمد على خلطة جديدة مكونة من الأحماض المختلفة المعروفة بمفعولها المجدد للخلايا كالستريك و الكوجيك أسيد ، تضاف اليها مواد مرطبة مثل الحمض الهيالوروني و فيتامين ج المعروف بإضفائه الإشراقة على البشرة. ولكن يجب ان تتم الخلطة بطريقة مدروسة لأن المواد ستنفذ الى داخل الجلد بواسطة حقن الميزو الدقيقة وستعمل من الداخل على تقشير الخلايا السطحية و دفع خلايا أكثر نشاطاً وصحة الى السطح ما يؤدي الى بشرة نضرة مشرقة ولون موحد قليل البقع.

ينصح بالميزو أكثر من البيلينغ لصاحبات البشرة السمراء لأن البيلينغ قد يعرضها للتبقع فيما بعد خاصة إذا تعرضت للشمس او الحرارة الشديدة.وقد لا يؤدي الى النتائج المطلوبة منه في توحيد لون البشرة .و ينصح به كذلك  لصاحبات البشرة الحساسة التي لا تحتمل التقشير.

وللواتي لا يحتملن الإبر يمكن اللجوء الى تقنية جديدة في الميزو تعتمد على جهاز بسيط ذي رأس دوار مسنن قليلا تنفذ بواسطته المواد الى داخل البشرة دون ألم و ازعاج يذكر و يمكن القيام بهذا الإجراء في البيت.

 

Comments