Post Image Sexo

تعلمي كيف تبرعين بلعبة الجاذبية


الجمعة 2019/09/20

خاص-snobarabia

إذا كنت عزباء وحيدة وتحت نصيبك لا تترددي في استغلال  مناسبات الصيف الكثيرة للقاء نصفك الاخر. ولكن حتى تنجح عملية التعارف وتنطلق في السكة الصحيحة لا بد من اعتماد الحذر للقيام بما يجب و الابتعاد عما يعرقل المسار الصحيح للعبة الجاذبية.

اعكسي الصورة الصحيحة عن نفسك

حاذري ارتداء الثوب الضيق الذي يكشف تفاصيل جسمك و يمنعك من التنفس بحرية ومعه الماكياج الصارخ بعينين دخانيتين و فم بنفسجي ورموش مثقلة بطبقات من الماسكرا. فأنت لست فنانة استعراضية ولا فتاة سهلة، لا تودين إعطاء صورة مغلوطة عن نفسك. فالجاذبية مطلوبة بلا شك، ولكن بتحفظ ودون مبالغة. لا بأس بارتداء ثوب لافت يكشف تفصيلاً واحداً أو يوحي به و لكن أكثر من ذلك مرفوض ، فأنت تودين لفت انتباهه الى أنوثتك وليس دعوته الى أمر آخر.

 

اختاري طلة ترتاحين إليها

لن تكون الجوغينغ سوت الرياضي الذي ترتدينه في البيت بالطبع، ولكن ملابس صيفية هدلة خفيفة يتحرك قماشها مع كل حركة من حركاتك ويوحي بما يخبئه دون أن يكشفه تاركاً للمخيلة أن ترسم له صورة. اعرفي أنك حين تكونين مرتاحة بملابسك تمارسين لعبة الجاذبية بثقة أكبر مما لو كنت ترتدين ثوباً مستعاراً لا يناسبك و لا يعكس شخصيتك الحقييقة. أما بالنسبة للماكياج فاعرفي أن معظم الرجال لا يحبون المرأة المموهة لذا اختاري ألواناً هادئة وبودرة شمس حيوية بعض الشيء مع ابتسامة كبيرة.

 

ثقي بنفسك

لا تفقدي الأمل منذ اللحظة الأولى ، و لا تستسلمي بالقول أن هذا الشاب لن يهتم لأمرك حتماً. لأنك بذلك ترسلين رسائل سلبية له من دون أن تدري و كأنك تقولين " أنا حقاً تافهة" وتضعين حداً بذلك لأية محاولة من قبله. لا تلغي امكانياتك لأنك تجهلين تأثيرها الحقيقي على الآخرين. حاولي ان تتقربي منه بثقة و ابتسامة و بالقليل من المرح وحس الفكاهة كوني جريئة وغير متوقعة وستفاجئين بالنتائج.

أظهري مزاياك

تنفسي بعمق، واعرفي أن لديك الكثير من المزايا و القدرات ويكفي أن تثقي بها وتظهريها، وتأكدي أنه كلما ازدادت ثقتك بنفسك بدوت أكثر جاذبية. احبي نفسك أولاً ليحبك الآخرون في المقابل . وإن لم تملكي تلك الثقة ادعيها ارفعي رأسك ابتسمي تحركي برشاقة وسوف تلاحظين أنك تركت أثراً عند ذلك الشاب الذي لم تكوني تتخايلين أنك ستجذبين انتباهه. لست بحاجة لأن تكوني هيفا وهبي او مايا دياب لتلفتي الأنظار ، كوني نفسك وكفى..

لا تكوني صديقاً صبيانياً له

لا تحاولي أن تكوني الصديقة " الهمشرية" التي تجاريه في ضحكه و لكماته ونكاته او حتى عباراته البذئية ، لأن هذا النموذج لا يعجب كثيراً الشبان و يفضلون عليه الصبية المتحفظة الرصينة. لا تحاولي أن تخبئي خجلك تحت ستار من التصرفات الصبيانية  لأنك بذلك تلغين حظوظك في أن يعتبرك أنثى وسيتصرف معك على أساس الرفقة و الصداقة فقط.فالرجل تجذبه المرأة حين ينبعث منها سحر غامض لا يعرف من أين ينبع . حين تكون مثقفة ، طموح ، متزنة و تعرف كيف تعتني بنفسها و تظهر جانبها الأنثوي الرقيق.

ابتسمي

حافظي على طبيعيتك و أبقي كووول... ابتسمي دون تشنج فالبسمة تفتح أمامك كل الأبواب و تلفت إليك الأنظار أكثر من نظرة خجولة ورأس محني قد يفهم على أنه قلة اهتمام بالآخر. لقد أثبتت كل الأبحاث أن الرجال يتوجهون بسهولة أكبر للتحدث مع امرأة تبتسم. ارمي نظرات نحومن يعجبك بين الحين و الآخر دون مبالغة و اعرفي ان دماغ الرجل يلتقط بشكل اسرع الرسائل غير اللفظية.

احسني لغة الجسد

لا تستأثري بالكلام وتمحوري الحديث كله حول نفسك، لأنه حتماً لن يهتم بأخبار مدرستك القديمة او مراهقتك و لا تعنيه في الوقت الحالي علاقتك بأمك أو صديقتك الحميمة. واعرفي أنه بينما تتكلمين سوف يشعر بالضجر ولن يصغي إليك و يبحث بعينه عن صبية أخرى في المكان. فيما أنت لا تبدين أي اهتمام بالتعرف إليه و الأصغاء الى قصصه. اتركي له مكاناً ليعبر عن نفسه وبذلك تخلقين لديه الرغبة و تعطينه فرصة بسير أبعد في لعبة الجاذبية.

وازني بين الكلام و الإصغاء

خذي دورك بالكلام في الوقت المناسب ولا باس برواية بعض الطرائف التي تأتي في مكانها و اتركي له المجال ليتكلم... وتأكدي أن ذلك سيعجبه . إطرحي عليه بعض الأسئلة وأظهري له أنك تهتمين بما يقول . فالتبادل الكلامي بينكما يجب أن يكون متوازنا فتكون لكل منكما فسحة للتعبير عن نفسه. زيني كلماتك و تجنبي النقد الذاتي، دعيه يكتشف من خلالها جانبك المضيء فقط ، أقله في الوقت الحاضر. ولا تنسي أن ترافقي كلامك ببعض حركات الجسد واتركي لعطرك و شعرك و نظراتك أن تعبر بأصدق من الكلمات .

 

Comments