رانيا يوسف من الجرأة الى المحاكمة العاجلة

خاص- snobarabia

بعد الهجوم السرش من الصحافة والاعلام ووسائل التواصل الاجتماعي لها وعرضها على النيابة العامة بسبب فستانها المثير للجدل والذي ظهرت فيه في اختتام فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي الاخير
ردت رانيا يوسف على منتقدينها ببيان صحفي قالت فيه :
احترامًا لمشاعر كل أسرة مصرية أغضبها الفستان الذي ارتديته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، أود أن أؤكد أنني لم أكن أقصد الظهور بشكل يُثير حفيظة وغضب الكثيرين ممن اعتبروا الفستان غير لائق، ومن الممكن أن يكون خانني التقدير حيث ارتديت الفستان للمرة الأولى ولم أكن أتوقع أن يُثير كل هذا الغضب
أضافت: "وأراء مصممي الأزياء ومتخصصي الموضه غالبًا ما تؤثر على قرارات اختيار الملابس، وقد يكونون وضعوا في الاعتبار أننا في مهرجان دولي، ولم أكن أتوقع كل ما حدث وإن كنت أعلم لما ارتديت الفستان".
تابعت رانيا في بيانها: "وهنا أكرر التأكيد على تمسكي بالقيم والأخلاق التي تربينا عليها في المجتمع المصري، والتي كانت وما تزال وستظل محل احترام".
 
أردفت: "وأنني إذ أعتز بكوني فنانة لها رصيد طيب وإيجابي لدى جمهوري، فأنني أتمنى من الجميع تفهم حسن نيتي، وعدم رغبتي في إغضاب أي أحد وإن شاء الله أكون عند حسن ظن الجميع".
واختتمت بيانها: "كما أنني أعتز بانتمائي لنقابة الفنانين ولدورها التنويري وحمايتها للقيم ودفاعها عن الفن والفنانين

وكانت النيابة العامة في مصر قد أمرت بإحالة الفنانة رانيا يوسف إلى المحاكمة الجنائية العاجلة، بسبب فستانها الفاضح الذى ظهرت به في مهرجان القاهرة السينمائي، وحددت جلسة 12 يناير كأولى جلسات محاكمتها أمام محكمة جنح الأزبكية.

كان عدد من المحامين قد  تقدموا بلاغات للنائب العام رقم 15442 لسنة 2018  ضد الفنانة رانيا يوسف، وتضمنت البلاغات إتهام  الفنانة بالفعل العلنى الفاضح والتحريض علىه وذكرت البلاغات انه في مهرجان القاهرة السينمائي ظهرت رانيا يوسف عارضه نفسها لكاميرات القنوات الفضائية وعدسات الصحفيين بزي يستر منها الجزء العلوي ومن الأسفل مايوه ترتديه علي جسدها دون أن يسترها شيئ من الخلف، مما كشف عن سترها  في مشهد مهين للفنان المصري والسينما المصرية.

Comments