Post Image FASHION

دار KARL LAGERFELD تقدم الحملة الإعلانية لربيع 2020، "21 شارع سان غيوم"


الخميس 2020/02/06

هذه الحملة الإعلانية هي من تنسيق كارين رويتفيلد وتضمّ عارضة الأزياء المميّزة ماريا كارلا بوسكونو، كما تحتفل بروح دار KARL LAGERFELD في باريس.

خاص - snobarabia

يسر دار KARL LAGERFELD أن تقدم حملتها الإعلانية لربيع 2020، التي تنطلق في كافة أنحاء العالم في 24 يناير 2020. أُطلق على هذه الحملة الإعلانية اسم "21 شارع سان غيوم" (21 Rue Saint-Guillaume) وهو مستوحى من العنوان المميز لدار KARL LAGERFELD في باريس. يُمثل المبنى التاريخي قلب وروح العلامة التجارية، ويضم مكتب واستوديو كارل لاغرفيلد، حيث ابتكر مجموعات أزياء لا تُحصى خلال مسيرته المهنية اللامعة.

 

برزت في الحملة الإعلانية عارضة الأزياء الشهيرة ماريا كارلا بوسكونو، التي كانت منذ فترة طويلة صديقة لكارل لاغرفيلد وأحد مصادر إلهامه. التقى الاثنان لأول مرة في أوائل التسعينيات وطورا صداقة وثيقة على مر السنين.

التقط كريس كولز Chris Colls في باريس صور هذه الحملة الإعلانية التي عملت على تنسيقها كارين رويتفيلد، صاحبة الرؤية البعيدة في عالم الموضة ومستشارة تنسيق الأزياء في دار KARL LAGERFELD.

 

إلى جانب بوسكونو، ضمّت الحملة الإعلانية باركر فان نورد وروينان دونغ. أما الصور، فلقد اكتملت مع لقطات من مبني 21 شارع سان غيوم، الذي يمثل وسط سان جيرمان ديه بريه (Saint-Germain-des-Pres) – الحي المفضّل لدى كارل في باريس.

 

تتميز مجموعة ربيع 2020 بكتل جرئية من الألوان، اشكال غرافيكية وطباعة كلمات المميزة. لقد تصوّر كارل لاغرفيلد مجموعة تحتفل بحركة "باوهاوس" الفنيّة – واحدة من أكثر الفترات الزمنية والحركات الفنية المحبوبة لديه. تتميز الابتكارات الراقية، والشبابية، بخطوط وتصاميم قوية، في حين تمتزج لمسات الألوان الأساسية مع أشكال بسيطة. أما الأكسسوارات فتواصل إعادة تحديد إطلالة KARL LAGERFELD الجوهرية، مع تصاميم تشتمل على حقائب K/Studio، K/Slash، والمستوحاة من "باوهاوس" التي تترك انطباعاً عالياً.

 

 

Image gallery

Comments